اليوم الثلاثاء 20 إبريل 2021م
الاحتلال يخطر بوقف بناء وهدم 13 منزلا جنوب نابلسالكوفية بيريز: دوري السوبر الأوروبي يهدف إلى إنقاذ كرة القدمالكوفية ليدز يفرض التعادل على ليفربول في الدوري الإنجليزيالكوفية دوري السلة الأمريكي: كاري يقود ووريورز لتخطي سيكسرزالكوفية نتنياهو: من العبث أن يكون بينيت رئيسا للوزراءالكوفية أسعار العملات مقابل الشيقلالكوفية احتراق آلاف الدونمات الرعوية في الأغوار الشماليةالكوفية الاحتلال يستولي على كرفانين جنوب الخليلالكوفية عشرات المستوطنين يدنسون باحات المسجد الأقصىالكوفية السعودية: الملك سلمان يوجه بصرف 1.9 مليار ريال معونة شهر رمضانالكوفية البرلمان الباكستاني يصوت على طرد السفير الفرنسيالكوفية التحالف العربي يدمر طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون جنوب السعوديةالكوفية الولايات المتحدة تحذر شركات الطيران من التحليق قرب الحدود الأوكرانية الروسيةالكوفية بريطانيا تعلن تشكيل مجموعة خبراء لمواجهة الأوبئة في المستقبلالكوفية الاحتلال يجبر مقدسيا على هدم منزله ذاتياالكوفية بالأسماء|| الاحتلال يشن حملة اعتقالات ومداهمات في الضفة والقدسالكوفية أبرز عناوين الصحف العبرية الصادرة اليومالكوفية صحة غزة: 21 وفاة و1556 إصابة جديدة بكوروناالكوفية الاحتلال يحكم على فتى مقدسي بالسجن لمدة 18 شهراالكوفية الاحتلال يشرع ببناء وحدات استيطانية جديدة جنوب بيت لحمالكوفية

في حوار نظمه المركز الفلسطيني للحوار الديموقراطي..

قوى اليسار وشخصيات وطنية في غزة تدعو لتشكيل تحالف ديموقراطي شعبي واسع

14:14 - 05 مارس - 2021
الكوفية:

متابعات: دعت قوى اليسار وشخصيات وطنية ديموقراطية إلى الإسراع في تشكيل أوسع تحالف ديموقراطي شعبي تكون فيه قوى اليسار القوة المركزية فيه ويضم حراكات شعبية وفئات اجتماعية ومؤسسات اهلية ليشكل محورا مركزيا رئيسيا بين طرفي الانقسام في الانتخابات الفلسطينية المرتقبة

ونظم أمس الخميس، المركز الفلسطيني للحوار الديموقراطي والتنمية السياسية في غزة جلسة حوار مفتوح بمشاركة قادة الفصائل الخمسة في قطاع غزة الجبهة الشعبية والجبهة الديموقراطية وحزب الشعب الفلسطيني وحزب فدا وحركة المبادرة اضافة لشخصيات وطنية ديموقراطية وممثلين عن مؤسسات مجتمع مدني وذلك ضمن الجهود المبذولة لإنجاح الحوار بين قوى اليسار من اجل تشكيل قائمة موحدة لخوض الانتخابات التشريعية القادمة

بدوره، قال جميل مزهر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ان هناك ضرورة ملحة للعمل المشترك من اجل بناء تحالف واسع يشكل بديلا قويا لنهج الحكم القائم الان في الضفة الغربية وغزة

وأكد مزهر أن القضية الفلسطينية تمر بمنعطف تاريخي في ظل غياب اي افق سياسي للحل مما يتطلب انهاء الانقسام وتحقيق الوحدة والمصالحة والتي نتمنى ان تكون الانتخابات القادمة مدخلا لذلك

وشدد مزهر على أن اليسار الفلسطيني ومعه قوى شعبية وديموقراطية مؤهل ليكون طرفا ثالثا يشكل كتلة مانعة قوية في النظام السياسي الجديد قادر علي مواجهة التحديات ومنع عدم انتاج الازمات السابقة

من جهته، قال عضو المكتب السياسي للجبهة الديموقراطية صالح ناصر، إن هناك ضرورة ملحة لتشكيل تيار ديموقراطي وهذه فرصة ثمينة يجب ان لا تضيع من اجل تشكيل هذا التيار وضمان استمراره للمحافظة علي الارث النضالي لشعبنا والقوى التقدمية في مواجهة السياسات الاجتماعية والاقتصادية التي تضر بكل فئات شعبنا

ودعا ناصر إلى صياغة ميثاق شرف يضمن نجاح هذا التيار والموائمة بين التوجهات السياسية في داخله وصياغة الية لحسم اي خلاف من الممكن ان يواجهه الائتلاف

وقال عائد ياغي عضو المكتب السياسي لحركة المبادرة ان المطلوب العمل لتكون الانتخابات مدخلا لانهاء الانقسام وان تكون جزء من عملية تغيير جذري في النظام السياسي والقيادة الفلسطينية بما يضمن انهاء الانقسام والتفرد والتغول على القضاء ومؤسسات المجتمع المدني والحريات العامة والخاصة

ودعا ياغي الي ان تكون الانتخابات محفزا لتشكيل تيار يساري ديموقراطي موحد للتخلص من ارث اوسلو وما تلاه من سياسات ضرت بشعبنا وقضيته الوطنية وتؤسس لاستراتيجية وطنية مقاومة تهدف الي اعادة صياغة كافة السياسات الوطنية

وقال سعدي عابد عضو المكتب السياسي لحزب فدا ان التيار الثالث لم يعد اختيارا بقدر ما أصبح ضرورة ملحة يجب ان يعمل الجميع على الوصول لها من اجل الدفاع عن شعبنا وخاصة الفئات المنظورة من الانقسام والاقتسام

ودعا عابد الي التركيز على القضايا الاجتماعية والاقتصادية التي تمس الحياة اليومية لشعبنا وتدعم صموده على الارض

وقال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب ان الانتخابات تأتي في ظل وضع فلسطيني صعب وبسقف سياسي اقل مما نريد ولكن لا أحد يستطيع ان يعارض وجود انتخابات نأمل ان تكون مدخلا لإنهاء الانقسام وتشكل فرصة لتشكيل تيار ديموقراطي يساري تقدمي يدافع عن حقوق الفئات الفقيرة والمهمشة ويدافع عن القاعدة الاجتماعية التي تمثلها قوى اليسار

واكد العوض ان لا انتخابات دون القدس وان اية انتخابات يجب ان تهدف الي اعادة بناء النظام السياسي بعيدا عن الانقسام او التقاسم وان لقوى اليسار الدور الاساسي في ضمان ذلك بتوحدها لتسهل على الناخب الفلسطيني معاقبة أطراف الازمة في النظام السياسي وتشكل بديلا قويا يمنع التفرد والاقصاء

وتحدث في الحوار عدد من الشخصيات الوطنية منهم رئيس مؤسسة بال ثينك عمر شعبان ورئيس مركز حيد عبد الشافي محسن ابو رمضان ومدير شبكة المنظمات الاهلية أمجد الشوا والكاتب محمد حجازي وعبد الكريم عاشور.

وقال رئيس المركز الفلسطيني للحوار الديموقراطي والتنمية السياسية وجيه أبو ظريفة إن هذا اللقاء يأتي ضمن العمل على ترسيخ الحوار بين مكونات الشعب الفلسطيني لضمان أفضل المخرجات للعملية الانتخابية مما يساهم في دعم صمود شعبنا وقضيته الوطنية.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق