اليوم الجمعة 03 يوليو 2020م
خاص بالفيديو|| معالم مقدسية.. باب الجديدالكوفية المشهد المفقود من سيناريو المخرجالكوفية وزير الري المصري: لم نصل لاتفاق يرضينا بشأن سد النهضةالكوفية 78 إصابة جديدة بفيروس كورونا في القدس المحتلةالكوفية إغلاق 20 محلاً واحتجاز مركبة لمخالفتهم شروط الإغلاق في سلفيتالكوفية خاص بالفيديو|| "الرقب" يطالب بعقد لقاء فصائلي لإتمام المصالحة وانهاء الانقسامالكوفية وفاة مواطنة فلسطينية بفيروس كورونا في أمريكاالكوفية الأمن يغلق مقاه وصالات أفراح مخالفة في غزةالكوفية وحدة مكافحة كورونا تعلن تسجيل 78 إصابة بفيروس كورونا في القدس في أعلى حصيلة يوميةالكوفية مخطط الضم يقترب.. وجهات نظر فلسطينية ودعوات لاتمام المصالحةالكوفية 1603 إصابات ووفاتان بفيروس كورونا في إسرائيل اليومالكوفية 23 إصابة بالرصاص الحي والمطاطي خلال مواجهات في أبوديسالكوفية 23 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة أبوديسالكوفية الصحة: وفاة جديدة بفيروس كورونا لسيدة في مستشفى المطلع بالقدس وحصيلة اليوم ترتفع لـ15 حالةالكوفية الصحة المصرية: 81 وفاة و1412 إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعةالكوفية الأمن يعتقل صحفي في الخليل بسبب انتقاده لوزارة الصحةالكوفية الثقافة تنعي الكاتبة سامية الخليليالكوفية الخارجية: 4 وفيات و49 إصابة في صفوف جاليتنا حول العالمالكوفية وفيات كورونا تتخطى 500 ألف والإصابات تقترب من 11 ملايين حالةالكوفية الأردن: 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا اليومالكوفية

"لن يكتمل حلمي إلا بك يا قدس"..

خاص بالفيديو والصور|| دفع حياته ثمنا لتعزيز صمودها.. "القدس" في عيون الشهيد ياسر عرفات "4"

14:14 - 04 نوفمبر - 2019
الكوفية:

غزة - محمد جودة: "سيرفع علم فلسطين شبل من أشبالنا وزهرة من زهراتنا فوق أسوار القدس ومآذن القدس وكنائس القدس"، كلمة لطالما قالها الزعيم الخالد ياسر عرفات "أبو عمار"، حملت الكثير من المعاني واختصرت الكثير من الكلام وحسمت الجدل هو من شككوا في مسار السلام وأوسلو، حول القدس وهوية القدس التي لا يمكن المساومة عليها عند الشهيد عرفات.

القدس والمقدسيون.. من أبرز اهتمامات "أبو عمار"

أولى الشهيد ياسر عرفات أهمية خاصة لمدينة القدس المحتلة ولسكان المدينة المقدسة، حيث لجأ منذ تأسيس السلطة لإنشاء "وزارة القدس"، التي تعني بشؤون المدينة المقدسة من دور عبادة ومرافق ومواطنين، وخصص الرئيس أبو عمار مبالغ مالية ضخمة لتعزيز صمود المقدسيين ومقاومة عنجهية الاحتلال الإسرائيلي الذي كان يفرض قيودا عليهم ليجبرهم على الرحيل خاصة بعد اندلاع انتفاضة الأقصى الثانية عام 2000

.

القدس تخطف وجدان أبا عمار

قال القيادي في حركة "فتح" النائب المقدسي ديمتري دلياني، إن علاقة الشهيد الرمز الخالد ياسر عرفات رحمه الله بالقدس بدأت منذ اليوم الأول في حياته، حيث وُلد أبو عمّار في الزاوية الفخرية، التي تعود إلى أهل والدته آل أبو السعود.

وأوضح دلياني، لــ"الكوفية"، أن هذه الزاوية هي غرفة كبيرة ملاصقة للحرم القدسي الشريف من الجهة الجنوبية الغربية، ويطل عدد من نوافذها على المسجد الأقصى المبارك وقبة الصخرة المُشرّفة من جهة وحائط البراق من جهة أخرى، و"تربى الشهيد أبو عمار في شوارع القدس القديمة في أولى سنوات حياته، حيث كان والده يمتلك متجراً في سوق خان الزيت، بالإضافة إلى تجارته ومتاجره في غزة والقاهرة.

وتابع النائب، "خطفت القدس وجدان أبا عمار وهو طفل صغير، وظل يربطها بحنان الأم التي عاش معظم حياته معها في القدس، والتي توفيت وهو صغير".

القدس لم تكن شعارا عند الشهيد "ياسر عرفات"

ويؤكد النائب دلياني، أن "القدس عند الشهيد ياسر عرفات ليست شعاراً يطلقه في الخطابات الرسمية والشعبية، بل جميع نضالات أبو عمار كانت تؤكد أنه كان تجسيداً حقيقياً لارتباط شعبنا الفلسطيني الوطني والثقافي والديني والتاريخي والحضاري بمدينة القدس"، وأنه "كان يؤمن بأن الطريق الوحيد لسلام مقبول لشعبنا يجب أن يمر بالقدس وأنه لا بديل عنها عاصمة للدولة الفلسطينية".

ويتابع القيادي الفتحاوي، "مارس الشهيد ياسر عرفات إيمانه بالقدس عملياً من خلال حمله لقضايا القدس في جميع المؤتمرات والاجتماعات الدولية، ودعم مؤسسات القدس وأهلها، ودفاعه المستميت عن المدينة ومُقدساتها، والذي تحول في أكثر من مرة إلى اشتباك مُسلّح مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، ولعل أبرز الأمثلة على ذلك، هبّة النفق عام 1996".

دفع حياته ثمنا لوفائه

وأكمل، "كان الشهيد الرمز، رئيس دولة فلسطين، أكبر حجر عثرة أمام محاولات دولة الاحتلال أسْرَلة العاصمة الفلسطينية، فدفع حياته ثمناً لوفائه وانتمائه في نهاية انتفاضة الأقصى الذي وُلِد بجانبه".

كلمات مأثورة للشهيد ياسر عرفات عن "القدس"

"لا تهتفوا لي بل اهتفوا لفلسطين والقدس، بالروح بالدم نفديك يا فلسطين على القدس رايحين شهداء بالملايين".

"القدس عاصمة دولة فلسطين الأبدية واللي مش عاجبوا يشرب من بحر غزة".

"سيأتي يوم ويرفع فيه شبل من أشبالنا وزهرة من زهراتنا علم فلسطين فوق كنائس القدس ومآذن القدس وأسوار القدس الشريف".

"لن يكتمل حلمي إلا بك يا قدس".

"إن الشعب الفلسطيني الذي يواجه هذا العدوان الإسرائيلي اليومي ضد مقدساته الإسلامية والمسيحية وضد مدنه وقراه ومخيماته وبنيته التحتية واقتصاده ومدارسه ومستشفياته، صامد ومرابط حتى تحقيق الأهداف الوطنية وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

"إن القضية ليست قضية (أبو عمار) إنما قضية حياة الوطن واستقلاله وكرامة هذا الشعب وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، لن ننحني إلا لله، سبحانه وتعالى، كما لن ننحني أمام التهديد والوعيد، فحياتي ليست أغلى من حياة أي طفل فلسطيني، وهي ليست أغلى من حياة الشهيد الطفل فارس عودة فكلنا فداء للوطن الغالي فلسطين".

"ليس فينا وليس منا وليس بيننا من يفرط بذرة من تراب القدس الشريف".

"إن حياتي ليست هي القضية بل حياة الوطن والقدس مسرى الرسول ومهد المسيح، هذه هي القضية الكبرى التي قدّم الشعب الفلسطيني من أحلها التضحيات، قدّم التضحيات من أجل عودة الأرض والمقدسات".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق