اليوم السبت 07 ديسمبر 2019م
الاحتلال يقصف عدة مواقع في قطاع غزةالكوفية فلسطين تحصد المركز الأول في تحدي العرب لإنترنت الأشياءالكوفية الحرائق تلتهم غابات أسترالياالكوفية طيران الاستطلاع يحلق في أجواء غرب مدينة خانيونس على مستويات متوسطةالكوفية النواب الأمريكي يرفض قرار إسرائيل بضم الضفة ويدعو ترامب لدعم حل الدولتينالكوفية "ديربي مانشستر".. اليونايتد يهزم السيتي في "البريميرليغ"الكوفية مخطط إسرائيلي لبناء حي استيطاني على أراضي مطار قلنديا شمال القدس المحتلةالكوفية نتنياهو يدعو لانتخابات مباشرة لاختيار رئيس الحكومةالكوفية بالأسماء|| فالفيردي يعلن تشكيل برشلونة أمام مايوركا في "الليغا"الكوفية صافرات الإنذار تدوي من جديد في مستوطنتي "سديروت ومفلسيم" بغلاف غزةالكوفية إعلام عبري: 3 صواريخ أطلقت من غزة نحو سديروتالكوفية بالفيديو|| إطلاق صواريخ من غزة على مستوطنات الغلاف وصفارات الإنذار تدوي (محدث)الكوفية صافرات الإنذار تدوي في مستوطنات غلاف غزةالكوفية متظاهر يحرق نفسه بساحة رياض الصلح في لبنانالكوفية 20 دولة تشارك بسوق الميلاد في بيت لحمالكوفية "بلاطة والأمعري" يهزمان "المكبر وواد النيص" في دوري المحترفينالكوفية الإمارات تعفي المتعثرين من سداد قروض الدعم السكنيالكوفية بلاطة يستعيد صدارة دوري المحترفين والأمعري يستفيق أمام وادي النيص, وأربعة فرق تتأهل لدور الـ 32 بكأس غزة 2020الكوفية ليبرمان يعلن فشل محاولات تشكيل الحكومةالكوفية بيت ساحور تحتفل بإضائه شجرة عيد الميلادالكوفية

انتقد مهاجمة السلطة لخيمة الأسرى المحررين برام الله..

تيار الإصلاح ينعى الشهيد أبو دياك ويحمل الاحتلال المسؤولية كاملة

08:08 - 26 نوفمبر - 2019
الكوفية:

غزة: نعى تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، الشهيد الأسير سامي أبو دياك، الذي قتلته سلطات الاحتلال عن سبق إصرار وترصد، بعد أن تعمدت الإهمال الطبي في معالجة مرضه العُضال، الأمر الذي تسبب في استشهاده، لينضم إلى قافلةٍ طويلة من شهداء الحركة الوطنية الأسيرة، وصل عددهم باستشهاد البطل سامي أبو دياك إلى 222 شهيدا، قدموا أرواحهم من أجل حرية شعبهم وكرامة وطنهم.
 

وأكد تيار الإصلاح، في بيان له اليوم الثلاثاء، أن الاستشهاد مصير ينتظر عشرات الأسرى الذين يعانون أمراضا عدة ولا يتلقون الحد الأدنى من الرعاية الطبية، في مسار من الموت البطيء والنتيجة المحتومة.

وقال التيار، في الوقت الذي يقاتل فيه أسرانا الأبطال على جبهة ظروف الأسر وجبهة الكرامة الوطنية، وخاضوا نضالات طويلة في معركتهم المتواصلة مع السجان، فإن أسرى محررين يواجهون الموت تجويعاً على يد السلطة التي لم تتورع عن فض اعتصامهم بالقوة والتعرض لهم بالتنكيل واعتقال بعضهم لا لجرم اقترفوه وإنما لمطالبتهم بحياة كريمة ومخصصات حرمتهم منها إجراءات التنسيق الأمني، من قبل سلطة لا هم لها سوى إرضاء الاحتلال.

و ناشد التيار الكل الوطني بعد استشهاد "أبودياك" بضرورة وضع حد للانقسام البغيض ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال المتسبب الأول في استشهاد أسرنا الأبطال.
 

نص البيان:
ينعى تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح الشهيد الأسير سامي أبو دياك، الذي قتلته سلطات الاحتلال عن سبق إصرارٍ وترصد، بعد أن تعمدت الإهمال الطبي في معالجة مرضه العُضال، الأمر الذي تسبب في استشهاده، لينضم إلى قافلةٍ طويلةٍ من شهداء الحركة الوطنية الأسيرة، وصل عددهم باستشهاد البطل سامي أبو دياك إلى 222 شهيداً، قدموا أرواحهم من أجل حرية شعبهم وكرامة وطنهم، وهو ذات المصير الذي ينتظر عشرات الأسرى الذين يعانون أمراضاً عدّة ولا يتلقون الحد الأدنى من الرعاية الطبية، في مسارٍ من الموت البطيء والنتيجة المحتومة.

وفي الوقت الذي يقاتل فيه أسرانا الأبطال على جبهة ظروف الأسر وجبهة الكرامة الوطنية، وخاضوا نضالاتٍ طويلةٍ في معركتهم المتواصلة مع السجان، فإن أسرى محررين يواجهون الموت تجويعاً على يد السلطة التي لم تتورع عن فض اعتصامهم بالقوة والتعرض لهم بالتنكيل واعتقال بعضهم لا لجرمٍ اقترفوه وإنما لمطالبتهم بحياةٍ كريمةٍ ومخصصاتٍ حرمتهم منها إجراءات التنسيق الأمني، من قبل سلطةٍ لا همّ لها سوى إرضاء الاحتلال.

صرخة الشهيد الأسير سامي أبو دياك وهو يناشد العالم أن يساعده على الموت في حضن أمه، بعد سجلٍ حافلٍ من الكفاح المتواصل والمطاردة والأداء النضالي المبهر، يجعل الكل الوطني يتستر من عار الانقسام البغيض، وعار التساوق مع الاحتلال، وعار الارتهان إلى أجنداتٍ لا تخدم شعبنا وحقوقه المشروعة في شيء، وهو أمرٌ يدعونا جميعاً إلى البحث في كل سبيلٍ لإنهاء هذه الحقبة المأساوية في تاريخ شعبنا، والعودة إلى المشروع الوطني التحرري المبني أساساً على ثوابت شعبنا وحقوقه غير القابلة للتصرف.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق