اليوم الاربعاء 02 ديسمبر 2020م
الأمم المتحدة تدعو الاحتلال للتحقيق في إصابة أطفال فلسطينيينالكوفية فتح معبر رفح 3 أيام أسبوعيًا بدءًا من منتصف ديسمبرالكوفية الطيران الحربي "الإسرائيلي" يحلق بشكل منخفض في أجواء العاصمة اللبنانية بيروتالكوفية سلفيت: تعليق الدوام في 3 مدارس لمدة 14 يوما بسبب "كورونا"الكوفية فيرنانديز يفوز بجائزة لاعب الشهر مع مان يونايتدالكوفية الرئيس عباس يمدد حالة الطوارئ 30 يومًا لمواجهة "كورونا" في فلسطينالكوفية الاحتلال يحول أكثر من مليار دولار من أموال المقاصة لخزينة السلطةالكوفية بالأرقام|| النساء العاملات الأكثر تضررًا من فيروس كوروناالكوفية الخارجية: وفاة و42 إصابة جديدة بـ"كورونا" في صفوف جاليتنا بأمريكا وتركياالكوفية السلطة... الى الاعتدال درالكوفية تركيا: 193 وفاة وقرابة 32 ألف إصابة بكورونا اليومالكوفية البرلمان الإيراني يصادق على رفع تخصيب اليورانيوم حتى %20الكوفية الزمالك يتعاقد مع المثلوثي ثلاثة مواسمالكوفية قلقيلية: وفاة مواطن بفيروس كوروناالكوفية ويكيليكس: صهر أردوغان حصل على الدكتوراة بعد تسريب الأسئلة لهالكوفية البرلمان الإيراني يصادق على قانون زيادة تخصيب اليورانيومالكوفية مورينيو: "كين" قد يشارك في ديربي لندنالكوفية هدف في مرمي الرام يعيد سلوان لصدارة دوري الدرجة الأولىالكوفية مدرب "الكرخ" العراقي يرحل عن عالمنا بسبب "كورونا"الكوفية أبعاد خروج إيران عن الاتفاق النووي لعام 2015الكوفية

عمر: وحدة فتح وإنهاء الانقسام الطريق لاستعادة قوة الموقف الفلسطيني

09:09 - 26 أكتوبر - 2020
الكوفية:

رام الله: أكد الدكتور عماد عمر الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني، أن استعادة وحدة فتح ولم شمل صفوفها، وإنهاء الانقسام الفلسطيني، خطوتان أساسيتان على طريق استعادة قوة الموقف الفلسطيني وعودة فرض القضية الفلسطينية لمكانتها في المحافل الدولية.

وذكر عمر، أن القضية الفلسطينية تراجعت بشكل كبير نتيجة حالة الانقسام التي تشهدها الحالة الفلسطينية، والتفتت الذي تمر به حركة فتح التي تعتبر عمود الخيمة للمشروع الوطني الفلسطيني، وأن ضعفها يؤدي لضعف الموقف الفلسطيني وتراجع بمكانة القضية الفلسطينية.

وقال عمر، إن المراهنة على الموقف الدولي والإقليمي والعربي في ظل الوضع الذي تعيشه الحالة الفلسطينية لن يجدي نفعاً، بل سيزيد من حالة التشتت والتراجع ويصب في خدمة المشروع الصهيوني، الذي يستمر في تهويد الأرض الفلسطينية وفرض سياسة الأمر الواقع في سياسة ضم المستوطنات وتمرير صفقة ترامب، واستمرار البناء الاستيطاني.

وأوضح عمر، أن استراتيجية القيادة الفلسطينية خلال السنوات الماضية بحاجة إلى إعادة تقييم، للوقوف على إخفاقات القيادة خلال السنوات الماضية، للتمكن من بناء استراتيجية وطنية قادرة على التعامل مع المتغيرات الدولية والاقليمية والعربية، والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية سواء الداخلية منها أو الخارجية.

وأشار إلى أن شعبنا أصبح لا يثق بوعودات القيادات الفلسطينية، نظراً للفشل المتكرر لجولات المصالحة الفلسطينية التي استمرت على مدار أربعة عشر عاما متواصلة من الانقسام الفلسطيني.

كلمات مفتاحية
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق